انظر إليها أتأمل ملامح وجهها المليء بالألم تلك العينين و كأنهما نهر ساكن ابتسامة الممزوجة بالأسى فتاة بمثل جمالها لا يمكن أن تعبر حياتك مرتين هو عبور وحيد لتأخذ معها ما تبقى منك تمضي لتتركك خاليا من كل شيء ممتلئا بها فلا تراك بعدها تلمح أحدا تحضنها لوهلة و تقبلها حينا .. تتسائل أترغب حقا في الحديث عنها أم انك تخاف ان تصير الى عدم فكل من كتبت عنهن صرنا رمادا في تلك اللحظة التي هبت فيها رياح الأسى عانقنها إلى ما لا تعلم .. لم تكن تحمل مجرد روح إنما أرواح ضلت حبيسة لها تراها تطفو و تغرق في عيناها الغائرتين  .. محاولا أن أمسك قلبي من وجع يداهمني و اخفي دمع عيناي حينما وقعت على كلمات سطرتها بكلتا يديها .. احرف خبئت بين حنايها اوجاع لعينة … كنت أعلم أن وراء سكونها و ذاك الصمت المطبق على روحها عالما يتصارع داخلها حياة ضاجة صارخة .. التقينا و كنت أكبرها بسنوات من الحنين و الاشتياق ..كانت فتاة تسكن حياتي السابقة … أحببتها و أحببت حبي لها .. أمنت بها و حاربت في داخلي كل ظنوني حتى انتصرت بها على ضعفي .. التقينا ارتعش قلبي قبل يدي .. صارت حروفي هباء في حضرتها .. نغمة صوتها .. لمعة عينيها .. تلك الابتسامة المزروعة فوق خديها السمراوين .. ارصد أنفاسي و أحصي نبضات قلبي الهاربة .. أذكر تماما لقاءنا هذا في حياة سابقة كلمات متوجسة .. نظرة قادرة على أن تبث حياة داخلي .. ضحكة تحمل أوجاع لا تحصى ممزوجة بالشك و الريبة .. لم تكن تنتمي لهذا العالم .. كنت أشعر بأنها تستطيع التحليق .. لولا تلك الجبال الراسية فوق أكتافها … كنت أرغب في أن أقول لها لا تحتاجين إلى أن تصيف ما تحملنه بين حنايا ضلوعك و ذاك الثقل الساكن قلبك و الوجع الذي يجعل من روحك هشة تذروها الرياح .. أحاول الكتابة عنك و لا أجد للكتابة سبيلا اني احبك و ارغب في حبك … ارغب في ان المح كيانك الخاص المحك مستقلة واثقة بذاتك .. محبة للحياة .. لا احد قادر على ان يكسرك او يحطمك .. حققي سعادتك دون ان تفني كيانك في اخر ..

عبدالقادر الفطناسي

 

Publicités

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s

%d blogueurs aiment cette page :